بدر: المسؤولية تقع على المواطنين في معرفة من يقوم بتهجير الشعب اللبناني
دائرة البقاع MAY 31, 2021

اقام قطاع مدارس دائرة البقاع في مصلحة طلاب "القوات اللبنانية" لقاءًا تثقيفيًا مع رئيس مصلحة الطّلاب الدكتور طوني بدر يوم الثلاثاء الواقع فيه ٢٥ من الجاري، وذلك في منسقية زحلة، وتمَّ التطرق خلاله الى بعض المواضيع والمحطات التاريخية التي لعب "القوات" ومصلحة الطلاب أدوارًا بارزةً فيها.

 

استهلَّ بدر حديثه بتنشيط ذاكرة الحضور حيال حرب زحلة ضد جيش سلطة الوصاية آنذاك والذي كان الأقوى بين الجيوش العربيّة، حيث سجلت المقاومة اللبنانية بطولات وانتصارات على الرغم من قلّة عتادها وعديدها، معتبرًا أنّ هذه الحرب تميّزت بارتكازها على سواعد الرجال والنساء من مختلف الأعمار في زحلة وكلّ لبنان.

 

وعلى المقلب عينه، ذكّر بدر بنضال مصلحة الطلاب يوم اعتقال رئيس حزب القوات اللّبنانية سمير جعجع، في حين كانت الإدارات كلها قد تلاشت، فدفعت المصلحة شهداء من خيرة الشّباب على مذبح الوطن، وفي طليعتهم رمزي عيراني رئيسًا سابقًا للمصلحة، بيار بولس، ناجي زخور وطوني ضو. كما نوه بدر بمواقف رئيس الحزب الصلبة يوم كان في المعتقل مشيرًا إلى أنّ: "عام ١٩٩٨ قدّم ريشار جريصاتي لسمير جعجع عرض خروج من السجن مع ١٠ وزراء مقابل خضوعه لحافظ الأسد. وتكرّر العرض ذاته مع كريم بقردوني، حيث عرض على جعجع ١٥ نائبًا و١٠ وزراء شرط الخنوع أمام سلطة الوصاية. فما كان من جعجع إلّا رفض كلا العرضين، مفضّلًا الحريّة في السّجن على السجن في الحريّة".

 

وفي الحديث عن حادثة نهر الكلب، اعتبر بدر أن بمرور جمهور بشار الأسد وإطلاقه للهتافات الموالية للنّظام السوري استفزازًا كبيرًا لإخوتنا وأهلنا وشباب القوات اللبنانية، وإهانًة للشهداء الذين لبّوا نداء الوطن يوم كانت سلطة الوصاية تمارس شتّى وسائل القمع والتّرهيب والتّهجير.

 

من ناحية أخرى، أكّد بدر أنّ المسؤولية تقع على المواطنين في معرفة من يقوم بتهجير الشعب اللبناني، وهما بصراحة شخصين لا ثالث لهما: الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله ورئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون. وأضاف: "الآن وقد تعب من اعتبر نفسه الثورة اللّبنانية ويئس الوضع اللّبناني فهاجروا، آن الأوان ليعيد "القوات اللبنانية" صخب الشّارع للمطالبة بالحقوق المغتصبة، خصوصًا وأنّ الأيّام المقبلة لا تنذر بالخيرمؤكّدًا أنّ: "دورنا في إصلاح الواقع الاقتصادي عبر انتخابات ٢٠٢٢ يكمن في ضرورة التّغيير في صناديق الاقتراع أو علينا وعلى وطننا السّلام".

 

ختامًا، توجّه بدر للطلاب قائلًا: "أنتم انتسبتم إلى مصلحة الطّلاب عن قناعة وإرادة شخصيّة، على الرغم من أنَّ أحدًا لم يجبركم على ذلك، لذا يجب أن نتكاتف بروح الأخوّة لتبقى عائلة مصلحة الطلاب مزدهرة".

دائرة البقاع MAY 31, 2021
إستطلاع
مجلة آفاق الشباب
عدد استثنائي
إقرأ المزيد