في عالم النسيان ... هناك "صاحب مبدأ"
مساحة حرة FEB 27, 2014

وفي مثل هذا اليوم وفي 27 شباط 1994 وقع إنفجار سيدة النجاة في ذوق مكايل الذي وقع ضحيته أحد عشر شهيداً على مذبح الكنيسة والوطن، أضف اليهم الألاف من الشهداء الأحياء من المعذبين والمعتقلين قصراً، وعلى رأسهم قائدٌ رفض المساومة... فكان ملف سيدة النجاة جزائه!

عشرون سنة على جريمة ضاعت حقيقتها في عالم النسيان، فأصبحت من خبر كان!

عشرون سنة مضت و"صاحب المبدأ" الذي فضل سجن وزارة الدفاع على "البوسطة" في العام 1994، لم يغيره عالم المساومات في العام 2014، فرفض المقايضة بين القوى الشرعية والميليشيا الفارسية، مفضلاً البقاء في سجن الوطن على أن يكون لاجئ في حكومة المحاور الإقليمية. 

فما عسانا وبعد عشرون سنة على تفجير سيدة النجاة إلا وأن نكون "أصحاب مبدأ "، في زمن المساومات على الحق والحقيقة، لكيما يصبح أصحاب الحق من عالم النسيان!!!  

مساحة حرة FEB 27, 2014
إستطلاع
مجلة آفاق الشباب
عدد استثنائي
إقرأ المزيد