شربل الخوري لموقعنا: مستمرُّون في المطالبة بحقوقنا.. وسلاحنا الفكر!
وجهاً لوجه DEC 13, 2016
أكَّد رئيس دائرة الجامعة الُّلبنانيَّة في مصلحة الطلَّاب في القوَّات الُّلبنانيَّة، الرِّفيق شربل الخوري، أنَّ طلَّاب القوَّات لن يتوقَّفوا يومًا عن المطالبة بحقوقهم الَّتي تبدأ بالانتخابات الطلَّابيَّة ولا تنتهي بتجهيز مجمَّع بيار الجميِّل الجامعي للفروع الثَّانية.

وأشار الخوري في حديث لموقع مصلحة الطلَّاب إلى أنَّ "الجامعة تعاني من تدخُّل سياسيٍّ فاضح، خصوصًا في الفرع الأوَّل الَّذي يقع تحت سيطرة حزب الله، والدَّليل على ذلك ما حصل مؤخَّرًا من منعِ أغاني السيِّدة فيروز، وما يحصل كلَّ يوم كتصرُّف مجموعة الطلَّاب الَّتي كانت تعلن ولاءها للخامنئي في حرم الجامعة."

وأضاف: " نحن كقوَّات لبنانيَّة نرعم العمل السياسيّ داخل الجامعة الُّلبنانيَّة، وإذا اعترضنا على ما يقوم به حزب الله في الفرع الأوَّل فهذا لا يعني أنَّنا ضدَّ العمل السياسيّ، بل نحن نطالب بأن نعامل بالطريقة نفسها وأن يُسمح لنا باقامة نشاطات سياسيَّة في الفرع الثَّاني."

واعتبر الخوري أنَّ "نضالنا للحصول على أبسط حقوقنا لن يتوقَّف، ونحن نتابعه بشكل يوميّ على الأرض من خلال المطالبة الدَّائمة بإجراء انتخابات طلَّابيَّة ودعم أيِّ خطوة لذلك"، مؤكِّدًا أنَّ ما حصل العام الفائت في كليَّة الهندسة - الفرع الثاني خير دليل على إمكانيَّة إجراء انتخابات في الجامعة.

وطالب الخوري "مدراء كليَّات الفرع الثاني بأخذ المبادرة نفسها الُّتي أخذها مدير كليَّة الهندسة والدُّعوة إلى الانتخابات الطلَّابيَّة، لأنَّ تجربتنا العام الماضي أثبتت أنَّ بإمكاننا خوض انتخابات في ظلِّ جوٍّ ديمقراطيٍّ بحت."

وعن عمل دائرة الجامعة الُّلبنانيَّة داخل الكليَّات، أكَّد الخوري أنَّ هناك متابعة يوميَّة لأدقِّ التُّفاصيل "ونحن نقدِّم الصُّورة الحقيقيَّة للقوَّات الُّلبنانيَّة في جميع الكليَّات من خلال العمل على مساعدة الطلَّاب والتَّنسيق مع الإدارات لتلبية حاجاتهم."

وذكَّر الخوري بورشة العمل البيئيَّة الَّتي أطلقتها الهيئة الطلَّابيَّة مؤخَّرًا في كليَّة الحقوق والعلوم السِّياسيَّة والإداريَّة - 2. كما تحدَّث عن النَّشاط الكبير الَّذي يقوم به طلَّاب القوَّات في مختلف الكليَّات الأخرى من الزِّراعة إلى التَّربية والصِّحَّة والعلوم والآداب، وبالطبع الهندسة وإدارة الأعمال والإعلام ومعهد الفنون.

وأشار الخوري إلى أنَّ واحد من أهم أهداف دائرة الجامعة الُّلبنانيَّة هو نشر الفكر القوَّاتي بين الطلَّاب "وهذا ما يُترجم في المشاركة السنويَّة الفعَّالة ضمن دورة الإعداد الفكري الَّتي تنظِّمها المصلحة بالتعاون مع جهاز التَّنشئة السياسيَّة بالحزب."

أخيرًا، تحدَّث الخوري عن المخيِّم السنويّ الَّذي تنظِّمه الدَّائرة والَّذي يرتكز بشكل أساسي على العمل الحزبي والإعداد الفكري، مشيرًا إلى أنَّ "في نهاية المطاف الفكر السِّياسي هو كنز نتحلَّى به كقواتيين منذ نشأتنا وهذا هو سلاحنا الدَّائم، لأنَّ هدفنا بناء إنسان يؤمن بوطنه وقضيَّته للسنوات المقبلة لنبقى على الوكالة أمناء."
وجهاً لوجه DEC 13, 2016
إستطلاع
مجلة آفاق الشباب
عدد استثنائي
إقرأ المزيد